الرئيسيةالابحاثبنية المكان في رواية “مخيم يا وطن”

بنية المكان في رواية “مخيم يا وطن”

عنوان البحث

Research title

بنية المكان في رواية “مخيم يا وطن” للكاتبة “دعد رشراش الناصر”

The structure of the place in “the novel Camp oh Homeland” by the writer “Daad Rashrash Al-Nasser”

إعداد – prepared by

أ. حجيبة ايت مسعود؛ طالبة باحثة في سلك الدكتوراه، بجامعة ابن طفيل كلية الآداب والعلوم الانسانية المغرب
العدد – Issue
العدد الثالث – المجلد الأول
الصفحات – Pages
التحميل Download
اضغط هنا

اللغة – Language

العربية

الكلمات المفتاحية

keywords

بنية المكـان – رواية مخيم يا وطن – دعد رشراش الناصر

The structure of the place – the novel of the camp, my homeland – Daad Rashrash Al-Nasser

الملخص – Abstract

يعالج هذا البحث بنية المكان في رواية “مخيم ياوطن” للكاتبة “دعد رشراش الناصر”، وقد انطلق البحث في بيان أهمية هذا العنصر الحكائي بصفته من بين أهم العناصر الحكائية في الرواية، وقد أولته الدراسات الأدبية اهتماما فائقا، بوصفه مسرحا تجري فيه الأحداث، وهو الفضاء الذي يصنعه السارد، ويضعه كإطار تجري فيه الأحداث، فهو  واحد من العناصر التي لا يمكن  تجاوزها أو إهمالها في أية دراسة منهجية تحاول أن تتصف بالشمول، كما تناول البحث مفهوما للأمكنة المغلقة والمفتوحة؛ ودورها في تكوين الشخصية الفلسطسنية.

أما بخصوص المنهج المتبع في هذه الدراسة هو المنهج البنيوي، بآليته الوصفية التحليلية؛ والمنهج البنيوي يسعى دائما إلى دراسة وتحليل النصوص الأدبية والابداعية، انطلاقا من البنية الداخلية للنص، إذ وظفت الساردة جهازا مفاهيميا بنيويا كشفت من خلاله الجوهر الداخلي للرواية، وهذا راجع إلى كون دراسة الأدب الفلسطيني ليست بالأمر الهيِّن، ولاسيَّما حين ندرك ما فيه من تشعب وثراء.

توصل البحث إلى مجموعة من النتائج أهمها: 1- اعتمدت الرواية في بنائها الفني على الوصف لأنه أداة قادرة على رصد الواقع الفلسطيني وتمثيله وفهم ما فيه من قضايا وأحداث بطريقة فنية تعرض أمام المتلقي عالما مليئا بالدلالات والصور، 2- اعتمدت الساردة على وصف المكان في الرواية، لأن السرد كثيرا ما كان يتوقف ليحل محله الوصف من أجل إعطاء كل عنصر من عناصر البنية الحكائية حيزا كبيرا للظهور والبروز. وكثيرا ما نجد وصف المكان في الرواية  يشغل مساحات واسعة، من أجل تقريب القارئ من معاناة الشعب الفلسطيني.

توصل البحث إلى عدة توصيات أهمها: 1- ضرورة الاهتمام بدراسة البنية الحكائية من أجل كشف خبايا النصوص الروائية ودلالاتها، 2- ضرورة رد الاعتبار للادب الاسلامي، والبحث في خصوصياته المميزة عن الآداب.

This research deals with the structure of the place in the novel “Camp, my homeland” by the writer “Daad Rashrash Al-Nasser”. The research started to explain the importance of this narrative element as it is one of the most important narrative elements in the novel.

The method which is used in this study, is the structural method, with its descriptive analytical technique. The structural approach always seeks to study and analyze literary and creative texts, based on the internal structure of the text.

The research reached a set of results, the most important of which are:  1- The novel relied in its artistic construction on the description because it is a tool has capable of monitoring and representing the Palestinian reality and understanding the issues and events in it in an artistic way that presents to the recipient a world full of connotations and images. 2- The narrator relied on the description of the place in the novel, because the narration often stopped to be replaced by the description in order to give each element of the narrative structure a large space for emergence and prominence. We often find the description of the place in the novel occupying large areas, in order to bring the reader closer to the suffering of the Palestinian people.

The research reached several recommendations, the most important of which are:  1- The necessity of paying attention to the study of the narrative structure in order to unravel the mysteries of the narrative texts and their connotations. 2- The necessity of rehabilitating Islamic literature, and researching its distinctive features according to other kinds of  literature.

ArabicChinese (Simplified)DutchEnglishFrenchGermanItalianPortugueseRussianSpanish
Open chat
كيف يمكنني مساعدتك